المحافظة لن تتخلى عن الدمشقيين المخالفين..ومنزل بديل في المنطقة ذاتها

وعد مدير دعم القرار في محافظة ريف دمشق عبد الرزاق ضميرية، قاطني المناطق العشوائية بمنزل بديل في المنطقة نفسها بعد التنظيم.

و صرح ضميرية أن كل من يملك منزلاً في منطقة سكن عشوائي تتم إعادة تنظيمها في محافظة ريف دمشق، سيكون له منزلاً بديلاً بنفس المنطقة وبمواصفات جيدة.

ولفت إلى أنه عند الانتهاء من دراسة المخططات التنظيمية، سيبقى الأهالي في أماكنهم، وسيتم تخديم المنطقة بشكل كامل، ولن يضيع حق أي مواطن يقطن في السكن العشوائي. وهنا أوضح أنه “عندما نريد أن ننظم أي منطقة، سوف نختار منطقة فارغة، وننشئ فيها عدداً من الكتل السكنية، وننقل الناس إليها تدريجياً”.

كما أكد ضميرية أنه “في المناطق التي هجر أهلها منها بشكل قسري ستتم إعادتهم، مع تقديم التسهيلات والخدمات كافة”، منوهاً هنا أنه من غير الممكن إعادة المواطنين إلى مناطق لا يوجد فيها بنى تحتية.

وأوضح أنه في منطقة الدخانية والسبينة والحجر الأسود سيتم إعادة المواطنين إلى منازلهم ليتم تخديمهم بشكل جيد وعند انتهاء المخطط التنظيمي سيتم بناء السكن البديل في المساحات الفارغة.

يذكر أن محافظة ريف دمشق أعلنت تسريع وتيرة الأعمال في الطريق الرئيسي القديم لبلدات الغوطة الشرقية استعداداً لافتتاحه قريباً بشكل رسمي، ليصار بعد ذلك إلى لافتتاح طرق الريف الدمشقي كلها تقريباً.

بدون تعليقات

اترك تعليق